تربية الابناء

ما هو الفرق بين تحمل المسؤولية وبين الهروب منها؟

فرق كبير بين أن نحمل المسؤولية وأن نهرب منها ونلقيها على أبنائنا .

نهرب من المسؤولية عندما نقول : إن المشكلة هناك عند الأبناء وهم في حاجة إلى إصلاح بعض القطع أو استبدالها .

نحمل المسؤولية عندما نعي أن الحل بأيدينا ، وأن الذي يحتاج إلى إصلاح واستبدال هو مهاراتنا التربوية وقدرتنا على ضبط أنفسنا .

 

تكمن المشكلة – كل المشكلة – عندما نعتقد أن المشكلة هناك ( عند الأبناء)

 

بعكس متسلق الجبال الهارب ينبغي لنا – نحن المربين – أن نتحمل المسؤولية الكاملة في تربية أبنائنا ، ولئن استعنا ببعض الدعم والمساندة الخارجية فإن هذا لا يلغي دورنا الأساسي ومشاركتنا الفعالة في هذه المهمة الحساسة .

يحاول بعض الناس الهروب حينما يرون الدب على أمل أنه سيأكل شخصاً آخر بدلاً منهم ولكن الدب كالمسؤوليات فهي ستمسك بك إذا حاولت الهرب منها ، لذلك من الأفضل لك مواجهتها بدلاً من الهرب .

لا تهرب !

اثبت وتحمل مسؤولية الأسرة بشكل كامل .

حول هذه المسؤولية إلى متعة .

وعندما تقوم بواجبك سيتعلم منك أبناؤك كيف يتحملون هم المسؤولية .

لا حلول سحرية ، ولا خيارات سريعة ، ولا تجدي عادة يعض المسكنات .

الأمر يحتاج إلى الوقت والصبر ، ولكن في النهاية تصبح المسؤولية مقياساً لحياتنا وسعادة أبنائنا.

 

 

أبنائنا جواهر ولكن الكثيرين منا نحن الكبار حدادون

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق